الرئيسية / الصحة / الامراض المختلفة / هل مرض السيلان خطير ؟ الاعراض وطرق العلاج
مرض السيلان
مرض السيلان

هل مرض السيلان خطير ؟ الاعراض وطرق العلاج

ماهو مرض السيلان وماهي الأعراض وطرق العلاج 

الصحة تاج على رؤوس الأصحاء ولذلك ينبغي على كل فرد الحفاظ عليها قدر الإمكان،فبدونها لا يستطيع الشخص أن يمارس حياته بصورة طبيعية فيتوقف كل شئ ويظل نائم في الفراش دون حراك لا قدر الله ولذلك نقدم لكم اليوم في ذلك المقال واحدا من أكثر الأمراض التناسلية  شيوعا  وهو مرض السيلان.

مرض السيلان
مرض السيلان

ماهو مرض السيلان

مرض السيلان هو احد أمراض الجهاز التناسلي الذي يصيب الكثير من النساء والرجال ولكنه أكبر بنسبة قليلة بين الرجال وهو عبارة عن فيروس بكتيري ينتقل من فرد لأخر عن طريق الجماع، حيث أنه من خلال الاتصال الجنسي يتم انتقال الفيروسات والبكتريا الي الشخص السليم  .

أسباب انتقال مرض السيلان

تعتبر عملية الجماع كافية لحدوث العدوي من ذلك المرض وليس كما يعتقد الكثير إنه من خلال السلام باليد أو الحقن الملوثة أو حتي الجلوس علي المرحاض فهو ليس خطير مثل مرض الأيدز عافانا الله ولكنة أقل خطورة وأقل انتشاراً ويمكن علاجه بصورة أسرع وأفضل إذا تم اكتشافه مبكرا .

أعراض مرض السيلان

ومرض السيلان مثله كباقي الأمراض لدية الكثير من الأعراض التي لا يجب التغافل عنها فور الشعور بها سواء كان رجل أم امرأة بالرغم من الاختلاف الطفيف في الأعراض بين كل من الجنسين إلا أنه مشترك في كثير من الصفات حيث نجد علي سبيل المثال :

أن مرض السيلان عند الرجال يأتي في شكل إفرازات سميكة نوعا ما تخرج من القضيب دون حدوث جماع أو استمناء ولكنها تكون ذات لون فاتح مائل للاصفرار وتكون مصاحبة بتقرحات جلدية في بعض الحالات مع الشعور بحرقان في البول في كثير من الحالات .

أما بالنسبة للسيدات فهي قد تتشابه مع الإفرازات المهبلية التي تعمل على ليونة عنق الرحم، ولكنها أكثر سمكا وأكثر غزارة وتكون أيضا مصاحبة بالشعور بالحرقان والألم أثناء التبول .

ولكن تتشابه الأعراض في كل الحالات من حيث أرتفاع في درجة حرارة الجسم مع ألم في منطقة البطن والحوض بالإضافة للحكة الجلدية وبعض الأوجاع في منطقة الرقبة .

الوقاية من مرض السيلان

مرض السيلان
مرض السيلان

أما بالنسبة لطرق الوقاية من مرض السيلان تتلخص في الاهتمام بالنظافة الشخصية وخاصة قبل وبعد الجماع وإجراء الفحوصات بشكل دوري علي الجسم، لأن الاكتشاف المبكر لذلك المرض يمكن علاجه بصورة سريعة دون أي مضاعفات ولكن التأخر في التشخيص يجعل الأمور تتدهور وقد يصل للعقم لا قدر الله في بعض الحالات عند الرجل والمرأة وتكون الإفرازات مصاحبة بدم مختلط بالبول .

ويوصي الكثير من الرجال الذين يمارسوا الجنس بطريقة مستمرة مع نساء بطريقة غير شريعة أن يتم أستخدام واقي ذكري لكي لا تنتقل أي نوع من أنواع العدوي البكتيرية إليهم .

أما بالنسبة للنساء يجب توخي الحذر دائما في كل علاقة حميمية تحدث بينها وبين رجل غريب لكي لا تصاب بذلك المرض ،وأن تهتم بنظافة المهبل دائما وتقوم بعمل الفحوصات المهبلية فور الشعور بأي تغير في إفرازات المهبل .

طرق العلاج من مرض السيلان

وفي حالة الإصابة بمرض السيلان يتم التوجه الفوري للطبيب المختص الذي يقوم بعمل الفحوصات اللازمة من خلال الكشف السريري وتحليل البول لاكتشاف البكتريا ثم البدء في برنامج العلاج من خلال تناول المضادات الحيوية التي تقوي الجهاز المناعي وبالتالي يتم التغلب علي تلك الجرثومة.

ثم يتم أخذ العقاقير المناسبة من خلال الحقن أو الجرعات المكثفة حتي يتم التخلص نهائيا من ذلك المرض وفي حالة التقرحات الجلدية يتم وصف بعض المراهم والغسول الخاص بالمهبل أو القضيب لكي يتم شفاء تلك التقرحات.

عن sara asy

كاتبة مميزة اعشق الكتابة واهوي البحث والتنقيب عن المعلومات كتاباتى متميزة فلدي طابع خاص

شاهد أيضاً

علاج الكدمات في الوجه للأطفال

علاج الكدمات في الوجه للاطفال

علاج الكدمات في الوجه للاطفال واحدة من الإسعافات الأولية التي يجب أن تكون كل أم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *